التحكيم كوسيلة لتسوية النزاعات في عقود الإنشاءات الدولية دراسة مقارنة Arbitration as away to settle international construction contracts (I. C. C.) comparative study

Date
2013-06-08
Authors
اماني عزمي طه ابوعرقوب
Amani Azmi Taha Abuarquob
Journal Title
Journal ISSN
Volume Title
Publisher
AL-Quds University
جامعة القدس
Abstract
لقد تناولت الدراسة التحكيم في عقود الإنشاءات الدولية، للوقوف على أهم الخصائص التي تمنح التحكيم المتعلق بها خصوصية معينة قد لا تتوافر في سائر العقود الأخرى، مقارنة ما بين فلسطين ودول الجوار مصر والأردن، ومن أهم مبررات هذه الدراسة عدم وجود خبرات ودراسات سابقة لهذه العقود ادى الى ظهور العديد من المشكلات اثناء تطبيق هذه العقود ومن هذه المشكلات غياب التشريع القانوني المنظم لمثل هذه العقود، و مشكلة البيروقراطية الادارية والقيود التي يفرضها الطرف الوطني باختيار الطرف الاجنبي المنفذ لمثل هذه العقود والنظام القانوني للعقد الدولي للانشاءات وما يثيره من مشاكل نتيجة لتعدد أطراف العقد، وأيضا النزاعات المتعلقة بهذه العقود والتي يصعب على القضاء العادي حلها، وتحتاج الى جهات ذات خبرة في مثل هذه النزاعات، وخصوصية اللجوء الى التحكيم كوسيلة بديلة للقضاء العادي لحل مثل هذه النزاعات . وتكمن أهمية هذه الدراسة في ان فلسطين باعتبارها دولة تعمل على بناء بنيتها التحتية وتسعى الى إقامة نظام اقتصادي خاص بها، فإنها تعتبر بؤرة لعقود الإنشاءات الدولية . وقد سلكت الباحثة في هذا الدراسة المنهج التحليلي المقارن في دراسة العقود الدولية للإنشاءات، وذلك للوصول إلى هدف الدراسة هو الوقوف على اهم الخصائص التي تمنح التحكيم المتعلق بها خصوصية معينة، قد لا تتوافر في سائر العقود الأخرى . وكذلك الشروط التي يتم وضعها في العقود النموذجية التي تقوم بإعدادها المنظمات المهنية العالمية التجارية المتخصصة في هذا المجال مثل الاتحاد الدولي للمهندسين الاستشارين والمعروف بالفيدك ودراسة التحكيم المتعلق بها في فلسطين ومقارنته بدول الجوار . وقد توصلنا الدراسة إلى أن التحكيم قضاء خاص وجد للتخفيف عن قضاء الدولة هذا من جهة، ومن جهة اخرى فان الخصوصية التي تتمييز بها العقود الدولية للانشاءات في المرحلة التحضرية تنبع مما يحتاجه صياغة اتفاق التحكيم من خصوصية وضرورات نابعة من طبيعته، و من جهة أخرى فان خصوصية العقود الدولية لانشاءات في مرحلتها العملية والتنفيذية تنبع من تعدد اطراف هذا العقد والطبيعة الفنية لهذا العقد، الأمر الذي يجعل من التحكيم افضل الوسائل لحل المنازعات المتعلقة بهذه العقود . وحتى يتم التحكيم في العقود الدولية للانشاءات بالطريقة المثلى، فإننا خرجنا بهذه التوصيات، وهي ضرورة الاستعجال في سن التشريعات الخاصة بتنظيم هذه العقود، ضرورة صياغة هذه العقود في نماذج خاصة من قبل خبراء فنينين واستشارين اقتصادين وقانونيين . ضرورة العمل على تحرير الطرف الوطني من الخضوع للقيود والاجراءات الشكلية المعقدة في اختيار الطرف الأجنبي، ضرورة إيجاد جهة مركزية متخصصة لتنظيم هذه العقود، يجب ان يتم تحديد التزامات اطراف العقد بكل دقة ووضوح حتى لا تكون مصدرا للمنازعات فيما بعد، يجب أن نتوخى الحذر عند الاتفاق على احالة العقد الدولي للإنشاءات الى قواعد وشروط عقد الفيدك، وذلك كون الاخير لا يتسم بالموضوعية والحياد، يجب توخي الحيطة والحذر في اختيار دور المهندس الاستشاري في العقد الدولي للإنشاءات، تشجيع المستثمرين باللجوء الى التحكيم من اجل حل المنازعات المتعلقة بهذه العقود، يجب أثناء تشكيل هيئة التحكيم ان يتم تشكيلها من خبراء فنينين وقانونينين معاً .
I. C. C. is considered the most type of contracts in economic development in which usually the cause of many legal conflicts, due to the fact that each party of the contract relies uses a different legal systems as a reference. The owner of a project which may be a government, any legal representation of the government or private citizen and the contractor who is usually a foreign investor who is refered as the foreign party of the contract. Going through arbitration in I. C. C. in Palestine and neighboring countries is rather a new venne, coupled with the lack of studies and expertise in this field made it possible to hard a lot of complications during the process of arbitration. Part of these problems we discovered the lack of legislation which controls these types of contracts. Also the bureaucratic administration and the limitations put by the national party in choosing the executive foreign party for such contracts and the legal system for the I. C. C. and the various problems that arise as a result of the multiple parties. These type of contracts need specialized experts in the various fields (economy, finance and legal). The legal system to usually unable to settle such conflicts as it lacks the expertise in the four mentioned fields. We devided the study in two chapters through comparative analytical systems in which we looked at the special aspects which gives arbitration in the I. C. C. a specialty that may not be in the other types of contracts. Also we looked at special terms and conditions which is usually put in by the professional International commercial Association such as FEDEC which are the arbitration related to it in Palestine and compared it to Jordan and Egypt. In the second chapter we studied methods of arbitration in conflicts resolution of I. C. C. in two parts. First we looked at the arbitration agreement in I. C. C. through two parts. And the second was means of conflict resolution in I. C. C. Arbitration is an ideal way to settle conflicts in such contracts (I. C. C.) which should by no means contracts with the basic legal system. For arbitration to be available a fair way to settle conflicts we recommend that legal legislation must be passed rather urgently and prepare these contracts in a form by legal experts with cooperation with economic consultants, national party must be set free limits and bureaucratic procedures in choosing the foreign party. Also we recommend that a national centre be set up the administure such contracts We need to specify in details the rights and obligations in each party. we need to be extra careful when referring to the rules and regulations set be FEDAC as it is not a neutral party. Also extra care should be taken when using consultants engineers in the I. C. C. We encourage investors to use the arbitration to settle conflicts related to I. C. C. Finally we need to use legal experts as well as professional experts when setting up Arbitration commission.
Description
Keywords
القانون, Law
Citation
Collections