دور مدارس التحدي في مقاومة التهجير القسري وتعزيز الصمود في محافظة الخليل

Date
2023-07-12
Authors
محمد عبد القادر علي عمايره
Mohammed Abd Al Kader Ali Amayra
Journal Title
Journal ISSN
Volume Title
Publisher
Al-Quds University
Abstract
الغرض من هذه الدراسة هو تحديد دور مدارس التحدي في مقاومة التهجير القسري وتعزيز الصمود (اقتصاديًا واجتماعيًا) في المناطق المهمشة المصنفة ضمن الفئة ج في محافظة الخليل. وتهدف الدراسة إلى تحقيق الأهداف التالية: تحديد دور مدارس التحدي في مقاومة التهجير القسري وتعزيز الصمود الاقتصادي والاجتماعي في المناطق المهمشة المصنفة ضمن الفئة ج في محافظة الخليل. وكذلك تحديد تأثير الخصائص الديموغرافية للمدرسة (موقع المدرسة ، عدد الفصول ، عدد الطلاب ، نوع المدرسة ، عدد المجتمعات المخدومة ، وجود روضة أطفال ملحقة ، وجود عيادة ملحقة) على مقاومة التهجير القسري وتعزيز المرونة الاقتصادية والاجتماعية. تتبنى الدراسة منهج البحث الوصفي ، باستخدام المنهجين الكمي والنوعي. يتكون مجتمع الدراسة من جميع مديري مدارس التحدي ومدارس الصمود في محافظة الخليل ، البالغ عددهم 30 مديرًا موزعين على أربع مديريات (شمال الخليل ، الخليل ، جنوب الخليل ، ويطا). وأظهرت نتائج الدراسة ، فيما يتعلق بالسؤال البحثي الرئيسي الأول ، أن دور مدارس التحدي في تعزيز الصمود من منظور المستجيبين كان عالياً ، بمعدل تعزيز 78.2٪. وتظهر النتائج أيضًا أن الدور الأبرز لمدارس التحدي يتمثل في تعزيز المرونة الاجتماعية ، ومقاومة النزوح القسري، وبالتالي تعزيز المرونة الاقتصادية ، بمعدلات تعزيز تبلغ 79.8٪ ، و 78٪ ، و 75.8٪ على التوالي ، وعلى مستوى عالٍ. وخلصت الدراسة إلى أن مدارس التحدي تلعب دورًا حاسمًا في مقاومة النزوح القسري وتعزيز المرونة الاقتصادية والاجتماعية. وعليه، يمكن أن تكون أداة فعالة للحد من النزوح القسري وتعزيز الصمود في المجتمعات التي تواجه هذا التحدي ، والمساهمة في الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي. وأوصت الدراسة بإجراءات مختلفة ، مثل تعزيز التعاون والتنسيق بين المدارس ومديري التعليم ، ووضع خطط عمل مشتركة ، وتشجيع توظيف المعلمين والمرشدين التربويين ذوي الخبرة ، وتعزيز التفاعل المجتمعي ، وتوفير التدريب للمعلمين والمرشدين ، وتقديم الدعم الإداري والمالي للمعلمين في مدارس التحدي ، وتعزيز التواصل والتنسيق مع المنظمات والهيئات ذات الصلة. وتشمل التوصيات الأخرى للدراسة تحسين جودة التعليم ، وتطوير برامج التدريب المستمر للطلاب ، وتوفير المزيد من مدارس التحدي والمرونة لتعزيز المرونة الاجتماعية والاقتصادية في المجتمعات المحلية. كما تقترح الدراسة تقديم خدمات الرعاية الصحية وبرامج التوعية ، فضلاً عن الدعم الاجتماعي والنفسي لأولياء الأمور والطلاب المتضررين من النزوح القسري. بالإضافة إلى ذلك ، توصي الدراسة بتعزيز ريادة الأعمال والمشاريع الاقتصادية في مدارس التحدي لتعزيز المرونة الاقتصادية في المجتمعات التي تواجه النزوح القسري. الكلمات المفتاحية: مدارس التحدي، تنمية مستدامة، تنمية اجتماعية، تنمية اقتصادية، تعزيز صمود، تهجير قسري.
The purpose of this study is to determine the role of challenge schools in resisting forced displacement and enhancing resilience (economically and socially) in marginalized areas classified as Area C in the Hebron Governorate. The study aims to achieve the following objectives Determine the role of challenge schools in resisting forced displacement and enhancing economic and social resilience in marginalized areas classified as Area C in the Hebron Governorate. Determine the impact of school demographic characteristics (school location, number of classes, number of students, type of school, number of served communities, presence of attached kindergarten, presence of attached clinic) on resisting forced displacement and enhancing economic and social resilience. The study adopts a descriptive research methodology, using both quantitative and qualitative approaches. The study population consists of all directors of challenge schools and resilience schools in the Hebron Governorate, with a total of 30 directors distributed among four directorates (North Hebron, Hebron, South Hebron, and Yatta). The results of the study, in relation to the first main research question, show that the role of challenge schools in enhancing resilience from the perspective of the respondents was high, with an enhancement rate of 78.2%. The results also show that the most prominent role of challenge schools is in enhancing social resilience, resisting forced displacement, and subsequently enhancing economic resilience, with enhancement rates of 79.8%, 78%, and 75.8% respectively, at a high level. The study concludes that challenge schools play a crucial role in resisting forced displacement and enhancing economic and social resilience. They can be an effective tool to reduce forced displacement and enhance resilience in communities facing this challenge, contributing to social and economic stability. The study recommends various measures, such as strengthening cooperation and coordination between schools and education directors, developing joint action plans, encouraging the employment of experienced teachers and educational counselors, promoting community interaction, providing training for teachers and counselors, providing administrative and financial support to challenge schools, and enhancing communication and coordination with relevant organizations and authorities. Other recommendations include improving the quality of education, developing continuous training programs for students, and providing more challenge and resilience schools to enhance social and economic resilience in local communities. The study also suggests providing healthcare services, awareness programs, and social and psychological support to parents and students affected by forced displacement. Additionally, it recommends promoting entrepreneurship and economic projects in challenge schools to enhance economic resilience in communities facing forced displacement.
Description
Keywords
Citation