Show simple item record

dc.contributor.authorعساف, محمد مطلق
dc.date.accessioned2021-09-21T19:53:31Z
dc.date.available2021-09-21T19:53:31Z
dc.date.issued2019-07-30
dc.identifier.urihttps://dspace.alquds.edu/handle/20.500.12213/6457
dc.description.abstractيتناول هذا البحث بيان موقف الشريعة الإسلامية من حقوق الملكية الفكرية، فيبدأ بتحديد مفهوم الملكية الفكرية وبيان أنواعها، ثم التكييف الفقهي لحقوق الملكية الفكرية وموقعها من مفهوم المال شرعًا، ومن ثم الوصول إلى بيان المسؤولية المترتبة على حالات الاعتداء على الملكية الفكرية، وهي تشتمل على المسؤولية المدنية المتمثلة في التعويض والضمان، وكذلك المسؤولية الجنائية المتمثلة في الجزاء الأخروي والتعزير الدنيوي. ولما كان مؤتمر "الملكية الفكرية في فلسطين" يتناول في عنوانه البحث في "التنظيم القانوني للملكية الفكرية بين التشريعات المحلية والدولية"، فقد رأى الباحث أن يُساهم في بيان موقف التشريع الإسلامي من حقوق الملكية الفكرية، فجاء هذا البحث بعنوان "المسؤولية التي ترتبها الشريعة الإسلامية على حالات الاعتداء على الملكية الفكرية"، ويندرج البحث تحت المحور الأول من محاور المؤتمر، وهو المحور الذي يبحث في الجوانب التشريعية والقضائية والإجرائية للملكية الفكرية في فلسطين. ويبين البحث أن الحماية المدنية لحقوق الملكية الفكرية ترتبط بقواعد الفقه الإسلامي المنصوص عليها في مجلة الأحكام العدلية، والتي تُلزم كل من سبب ضررًا للغير بالتعويض والضمان، ومن ذلك القاعدة المأخوذة من قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا ضرر ولا ضرار"، والقواعد المرتبطة بها، كقاعدة "الضرر يُزال"، وغير ذلك من القواعد الفقهية التي تدل على حماية الملكية الفكرية، وأن من اعتدى عليها فهو ضامن لصاحبها، كقاعدة "الغرم بالغنم" وقاعدة "الخراج بالضمان" وقاعدة "ليس لأحد أن يأخذ مال غيره بلا سبب" وغير ذلك. كما يبين البحث أن حماية الملكية الفكرية في الشريعة الإسلامية تعتمد بالدرجة الأولى على تقوية الوازع الديني عند الناس، لأن الملكية الفكرية التي تحصل بطرق تخالف المبادئ الأخلاقية تًؤدي إلى العقوبة الأخروية والمسؤولية أمام الله عز وجل يوم القيامة. ولما كان الوازع الديني قد يضعف أو ينعدم عند بعض الناس، كان لا بد من الحماية الجنائية لحقوق الملكية الفكرية في الدنيا، وذلك بترتيب العقوبات التعزيرية عند توافر أركان جريمة الاعتداء على الملكية الفكرية، حيث يمكن أن يُعاقب على ذلك بالحبس المقيد للحرية، أو بالمصادرة، أو الإغلاق أو الاتلاف، أو غير ذلك من العقوبات التعزيرية المعروفة في التشريع الجنائي الإسلامي. وقد تم تقسيم البحث إلى خمسة مطالب وخاتمة، وذلك على النحو الآتي: المطلب الأول: تحديد مفهوم الملكية الفكرية وبيان أنواعها. المطلب الثاني: التكييف الفقهي لحقوق الملكية الفكرية. المطلب الثالث: موقع الملكية الفكرية من مفهوم المال شرعًا. المطلب الرابع: الضمان المترتب على الاعتداء على الملكية الفكرية في الشريعة الإسلامية. المطلب الخامس: عقوبة الاعتداء على حقوق الملكية الفكرية في الشريعة الإسلامية. الخاتمة: وتشتمل على أهم النتائج والتوصيات. أسأل الله عز وجل أن يُستفاد من هذا البحث في تطوير الإطار القانوني للملكية الفكرية في فلسطين.en_US
dc.description.sponsorshipجامعة القدسen_US
dc.language.isoaren_US
dc.publisherمجلة العلوم القانونية والسياسيةen_US
dc.relation.ispartofseriesمجلد العددين الأول والثاني;233-256
dc.subjectالملكية الفكريةen_US
dc.subjectحق التأليفen_US
dc.subjectحقوق الابتكارen_US
dc.titleالمسؤولية التي ترتبها الشريعة الإسلامية على حالات الاعتداء على الملكية الفكريةen_US
dc.typeArticleen_US


Files in this item

Thumbnail

This item appears in the following Collection(s)

Show simple item record