مدى انتشار مرض ھشاشة العظام في القدس الشرقية و تأثير العوامل البيئية Osteoporosis Prevalence in East Jerusalem and the Environmental Factors Effect

Date
2010-02-06
Authors
صائب 'عزت شريف' مصطفى ادكيدك
Saib 'Izat Shereef' Mustafa Dkaidek
Journal Title
Journal ISSN
Volume Title
Publisher
AL-Quds University
جامعة القدس
Abstract
Environment is the sum of the total of the elements, factors and conditions in the surroundings which may have an impact on the development, action or survival of an organism or group of organisms. Furthermore environment is all the physical, chemical and biological factors external to a person, and all the related behaviors. The interaction of humans with their environment divided into six major macro environment forces: cultural, demographic, economic, natural, political, and technological. The demographic environment includes the study of human populations in terms of size, density, location, age, sex, race, occupation, and other statistical information. This interaction honestly affect the human health. One of the major healthy problem affecting a large proportion of the population is the osteoporosis disease “low bone mineral density”. The international osteoporosis foundation (IOF) estimates that 200 million women suffer osteoporosis across the world. Osteoporosis is characterized by a decrease in bone mass, which leads to fragility and consequently an increase in the risk of fractures. Osteoporosis has a number of serious complications, such as skeletal pain, kyphosis and fractures. Many of the researches performed, in the past few years, have shown an important role for environmental factors in the appearance of low bone mineral density (BMD). The main goal of the present study is to evaluate the prevalence of osteoporosis, and the impact of the environmental and other factors on osteoporosis development. The research is a cross-sectional study, where 127 (111 women and 16 men) Palestinian population in East Jerusalem from 45 years of age onwards, is participated in the study between January 2008, and January 2009. A convenience sample of participants from health clinics that serve Palestinians residing in urban, rural and refugee camps were selected, with no exclusion criteria. A questionnaire with the risk factors mentioned above was performed, as well as lumbar spine & both hip joints BMD measured with a DXA - ix - Prodigy Dual Photo Absorptiometer (LUNAR Corp.), weight, and height where assessed. A T-score will be derived by comparing each participant’s BMD with the optimal and peak BMD of a 30-year-old healthy adult, as the World Health Organization criteria. Baseline and post intervention data analyzed by using Chi-square analyses and T-score data to determine the statistical significance of changes in risk factors and other variables of interest; regression analyses will be used to identify possible predictors of changes in risk factors scores. By using T-scores from two bone sites; the prevalence of osteoporosis (T-scores <-2.5) was 22 % and 3.4% in post -and pre -menopausal women, respectively. and The finding in our study clearly demonstrate that the BMD of all the female subjects (pre-and postmenopauses) in east Jerusalem reaches 17% lower than the peak BMD, and the prevalence of osteopenia reaches 48.6%, whereas only 34.2% have a normal results. These data suggested that apart from advancing age, lower BMI, cigarette smoking, low Exposure to the Sun, and low milk consumption, is a significant modifiable determinants of bone mineral density in the Palestinian women society. The results also demonstrate that osteoporosis is significantly associated with gender, menopause, marital status and the animal proteins intake, for all these determinants the P-value < (0.05). The conclusion of our study: The prevalence of osteoporosis in Palestinian women society is comparable or more than other countries. The present study revealed that the environment have a considerable role to develop or prevent osteoporosis prevalence in Palestinian women, but no statistically significant differences were observed in mean values of BMD between Palestinians residing in urban, rural and refugee camps.
البیئة ھي ناتج مجموع العوامل والتأثیرات والظروف المحیطة التي من الممكن أن تؤثر على تطور وحیاة الكائنات الحیة أو مجموعة منھا. بالإضافة إلى أن البیئة تمثل جمیع العوامل الفیزیائیة والكیمیائیة والبیولوجیة المحیطة بالإنسان، وتشمل العادات والتصرفات المكتسبة. علاقة الإنسان بالبیئة تتفرع إلى ست أقسام رئیسیة: ثقافیة، دیموغرافیة، اقتصادیة، طبیعیة، سیاسیة وتكنولوجیة. البیئة الدیموغرافیة تتطلب دراسة المجتمع من عدة نواحي مثل الحجم، الكثافة، الموقع، العمر، الجنس، السلالة، بالإضافة إلى نواحي الحیاة المختلفة. ھذه العلاقة تؤثر على صحة الإنسان. ومن أھم المشاكل الصحیة التي تؤثر على قطاع كبیر من الشعوب ھو مرض ھشاشة العظام. تقدر مؤسسة ھشاشة العظام الدولیة أن 200 ملیون امرأة حول العالم مصابة بمرض ھشاشة العظام. یتصف ھذا المرض بانخفاض في كثافة العظم ، مما یؤدي إلى زیادة اللیونة في العظام وھذا یزید احتمال وقوع كسور فیھا. لھشاشة العظام عواقب عدیدة مثل أوجاع في الھیكل العظمي انحناء العمود الفقري والكسور. في السنوات الأخیرة أظھرت بعد الدراسات أن للعوامل البیئیة أھمیة كبیرة في ظھور انخفاض كثافة العظام. الھدف الرئیسي من ھذه الدراسة ھو تقییم مدى انتشار ھشاشة العظام ومدى تأثیر العوامل البیئیة وعوامل اخرى علیھ. ھذه الدراسة ھي دراسة مقطعیة حیث أن 127 شخص (111 امرأة و 16 رجل ) من الفلسطینیین القاطنین في القدس الشرقیة وأعمارھم 45 سنة فما فوق اشتركوا بالدراسة في الفترة ما بین كانون ثاني 2008 وكانون ثاني 2009 . عینة الدراسة تم إشراكھا بالبحث بمساعدة المراكز الطبیة التي تقدم خدمات للفلسطینیین في كل من الأریاف والمدن ومخیمات اللاجئین.تم تعبئة استبیان حول - xi - عوامل الخطر بالإضافة إلى عمل فحص ھشاشة العظام باستخدام جھاز(DXA (لفقرات الظھر السفلیة ولمفصل الورك الأیمن والأیسر "عنق عظمة الفخذ" لكل مشترك بالإضافة إلى قیاس الطول والوزن. نتائج الفحوصات الطبیة تم حسابھا باستخدام قیمة(score-T ( بمقارنة كثافة عظام كل مشترك بذروة كثافة العظم عند الشخص السلیم بعمر 30 عام، حسب توصیات وزارة الصحة العالمیة. معطیات قیمة (score-T ( كنتیجة للفحص الطبي بالإضافة إلى معطیات الاستبیان تم تحلیلھا إحصائیا باستخدام برنامج الإحصاء المحسوب (SPSS( لإظھار النتائج النھائیة. وبحسب ھذه المعطیات فإن النتائج النھائیة للدراسة أكدت أن (22 (%من النساء (في سن الیأس) و (4.3 (% من النساء (اللاتي في سن الإنجاب) تعاني من مرض ھشاشة العظام. ونتیجة لھذه الدراسة كان واضحا أن نسبة انتشار مرض ھشاشة العظام لدى النساء عامة في شرقي القدس بلغت(17(% وبلغت نسبة النساء المصابات بلین العظام (6.48 (% وفقط (2.34 (% من جمیع النساء المشاركات كانت نتائجھم سلیمة. كما أن تحلیل المعطیات لھذه الدراسة أكد أن زیادة العمر ،انخفاض كتلة الجسم، التدخین،قلة التعرض لأشعة الشمس وقلة استھلاك الحلیب ،ھي أسباب رئیسیة لظھور مرض ھشاشة العظام عند المجتمع النسوي الفلسطیني، بالإضافة إلى ذلك فإن ھذا البحث أظھر أن ھناك علاقة وثیقة بین كل من الجنس،انقطاع الطمث عند النساء ، الحالة الاجتماعیة استھلاك البروتینات الحیوانیة وبین نقص كثافة العظم في منطقة القدس الشرقیة ، لجمیع العوامل سابقة الذكر كانت قیمة (Value-P (أقل .( 0.05) من الاستنتاج النھائي للدراسة ھو أن مدى انتشار مرض ھشاشة العظام عند النساء الفلسطینیات مشابھ أو یزید عن مدى انتشاره في الدول الأخرى. كما أن ھذه الدراسة تؤكد أن للبیئة دور ھام لزیادة أو الحد من خطر الإصابة بنقص كثافة العظم عند النساء الفلسطینیات ، لكن لم تظھر أي فروقات في كثافة العظم بین الفلسطینیین المقیمین في المناطق الریفیة أو المدنیة أو مخیمات اللاجئین.
Description
Keywords
الدراسات البيئية, Environmental Studies
Citation