الحيازة في العقار كسبب من اسباب كسب الملكيه دراسه تحليليه مقارنه Tenure of real estate as a reason for gaining ownership and the possession of others property

Date
2017-06-18
Authors
باسمة محمد على قاديش
basma Mohammad ali qadish
Journal Title
Journal ISSN
Volume Title
Publisher
AL-Quds University
جامعة القدس
Abstract
Tenure is one of the reasons for gaining ownership and possession of the property of others moved under rule tenure in others transferred ownership of the bond, and did not know the rule of Roman law, but property gained limitations like the funds transferred and transmitted with different duration, old French law was influenced by the Germanic rules which do not give the owner transferred or others moved right and recover moving only in cases of theft, loss, and then influenced by French law, Roman law and became owner of the transferred money and others moved claim entitlement to recover Her money and others who have moved in possession, but then went back to old French law takes it before he affected by Roman law and didn't keep claiming entitlement only in cases of stealing money and if lost, French law took possession in base money others transferred title to the property but did not put all terms as outlined recent Ordinances which were affected as the Egyptian civil code and other laws, the preliminary draft provided Palestinian civil law on the base Tenure in the property title deed clearly between his terms and implications, either mecelle as applicable law, Court of possession if you gain ownership of the property to have another role in the proof in a case where a dispute about ownership of the money of others moved between the holder of the property and receive him winner of money replacing tenure when he was Manager of the property is the owner. And acquisitions are controlled by the same person, or by others on something material which may be treated right or visible with the appearance of the owner, or the owner of the right eye most of rights in rem which won possession, it is clear from this definition that possession of material and component elements is the physical work usually performed by the right holder or the thing according to the nature of the right or thing replace tenure, moral element is the intention of the holder in appearing to the owner or his right eye replaced thing on another possession. Tenure required to be quiet is not associated with coercion, be non-phenomenon hidden, to be clear, no ambiguity, these are special conditions for tenancy database application as one reason for earning money are property of others moved to physical form capable of possession, to be a bona fide holder any thought that deals with the owner, and based on the possession of the right reasons. And based on the possession of a valid reason, and right reason is that coming from someone who is not the owner of the thing, or the authors ' right to be earned or tenure topic thing, or if it's coming from the owner.
لقد تناول الكثيرون من الدارسين و الباحثين الحيازة و تشعبت وجهات النظر عندهم، و تعددت الآراء الفقهية في الحيازة وطبيعتها القانونية. من هنا نتعرض هذه الدراسة لموضوع الحيازة كسبب من أسباب ملكية العقار، كذلك تناولت الرسالة جوانب مختلفة من الحيازة كتعريفها وعيوبها وشروطها. أيضا تعرضت الدراسة إلى دعاوى الحيازة التي تؤمن الحماية القانونية للحيازة، من الاعتداء أو التعرض، وتكمن الحكمة من الحماية القانونية للحيازة في ان الحيازة تتمتع بالاهمية البالغة سواء بالنسبة للحائز من حيث ان الحيازة وسيلة لممارسة الحق. ارتكزت الدراسة على اشكالية مفادها، ازدياد الأفراد بأعداد هائلة وملحوظة في هذا العصر صاحبه ازدحام سكاني وزحف عمراني على الاراضي، مما أدى لنشوء مشاكل تتعلق بحيازة العقار، فجاءت الدراسة لمعرفة طبيعة الحيازة القانونية، والمشاكل المنبثقة عنها في حال عدم تسويتها وفقا للقوانين السارية والمعمول بها وما يثور من نزاعات حولها فيما بين الأفراد ليصار إلى حسم هذه النزاعات وفق القانون، لهذا وضعت الدراسة سؤالا رئيسا منبثقا من الاشكالية وهو ما الأبعاد القانونية والنظرية للحيازة في العقار كسبب من أسباب كسب الملكية؟ وقد جاءت أهداف الدراسة منسجمة مع ما توصلت اليه الباحثة من آثار للحيازة كسبب من أسباب كسب الملكية في العقار. استخدمت الباحثة في دراستها المنهج التحليلي المقارن الذي يجمع بصفة أساسية بين المنهج التحليلي والمنهج المقارن حيث إن طبيعة موضوع الدراسة إعتمد على أسلوب التحليل المعرفي القانوني للقوانين ذات العلاقة مثل قانون الاراضي العثماني، ومشروع القانون المدني الفلسطيني للعام 2002 ومشروع قانون الاراضي الفلسطيني للعام 2004 ، كذلك التشريع المدني الاردني والمصري وغيرهما. وقد خلصت الدراسة الى أن الحيازة تعتبر سببا من اسباب كسب الملكية في جميع الشرائع والتشريعات منذ الرومان حتى يومنا هذا. مع ذلك لم تترك الحيازة على عواهنها بل تم تأطيرها بقواعد وقوانين فصلت جوانبها جميعها. كذلك اعتبرت الحيازة قرينة على الحق وهي وسيلة لأكتساب الحق، وان الحيازة لها اهمية مجتمعية حيث ان المصلحة العامة تتطلب حماية الحيازة لانها تمثل الامر الواقع ثم ان اباحة الاعتداء عليها تفسح المجال واسعا لنشوب الصراع بين الافراد كاستخدام العنف مما يهدد الامن المجتمعي، لذلك رعتها التشريعات وأوجدت وسائل قانونية لحمايتها.
Description
Keywords
القانون, Law
Citation
Collections