Show simple item record

dc.contributor.authorالخطيب, إلهام
dc.contributor.authorزهير, خالدة
dc.contributor.authorفيشر, جوليان
dc.contributor.authorعبد الغني, أحمد
dc.contributor.authorويليامز, ديڤيد
dc.contributor.authorدارتفيل, صوفي
dc.date.accessioned2021-07-06T07:51:38Z
dc.date.available2021-07-06T07:51:38Z
dc.date.issued2021-06-15
dc.identifier.urihttps://dspace.alquds.edu/handle/20.500.12213/6418
dc.description.abstractيتمثل أحد األهداف الرئيسية الستراتيجية االتحاد العالمي لطب األسنان لألعوام 2018 إلى 2021 في تعزيز صحة الفم بين الفئات السكانية التي تواجه نقص الخدمات على مستوى العالم. وتنص الركيزة األولى من استراتيجية المناصرة لرؤية االتحاد لعام 2030 ُ على ضرورة دمج خدمات صحة الفم األساسية في حَزم الرعاية الصحية الشاملة في كل بلد، وأن يكون الوصول للرعاية ً الجيدة لصحة الفم سهال ً ومتاحا ومعتدل التكلفة للجميع، مع إيالء اهتمام خاص للفئات السكانية المهمشة والضعيفة. ً وفي هذا السياق، يبرز الالجئون من بين الفئات األكثر ضعفا على مستوى العالم. وذلك ألنهم يعانون من محدودية الوصول إلى مواد التوعية بصحة الفم والوقاية من أمراضه ورعاية األسنان ً العالجية. ويرجع ذلك، بشكل جزئي، إلى التكلفة المرتفعة نسبيا للعالجات الترميمية ومحدودية الوصول إلى أطباء األسنان وقلة توافرهم وعدم القدرة على تحمل تكاليف تأمين األسنان وغياب المعرفة الكافية باللغة. وأشارت البيانات التي جمعها االتحاد من 105 ً جمعية وطنية لطب األسنان إلى وجود فجوة كبيرة جدا في سياسات صحة الفم على المستويات العالمية واإلقليمية ً والوطنية. كما أن مبادرات دعم صحة الفم محدودة جدا فيما يخص الالجئين الذين يعانون من ضعف التدخالت العالجية والوقائية ذات الصلة برعاية صحة الفم.en_US
dc.language.isoaren_US
dc.publisherمحفوظة لالتحاد العالمي لطب األسنانen_US
dc.titleدليل المناصرة بشأن صحة الفم لدى اللاجئينen_US
dc.typeOtheren_US


Files in this item

Thumbnail

This item appears in the following Collection(s)

Show simple item record